تسجيل دخول الموقع login


يوم الخميس هيحصل استعدوا لطرح شهادات 18 بالمئة من جديد في البنك الأهلي وبنك مصر

مختصر المقالة : وقد أوضح بدرة بأن العائد على مدخرات العملاء في الوقت الحالي في البنوك فهو بالسالب ولا يتماشى نهائيا مع التضخم المرتفع وهو الامر والذى يجعل قيمة الاستثمار في البنوك تعد غير جاذبة وقد يقع البعض من العمل

منذ 1 اسابيع
September 20, 2022, 10:16 am

وقد قال الخبير المصرفي، محمد بدرة، ، بإنه من الضروري فى الوقت الراهن بأن يلجأ البنك المركزي المصري الي طرح شهادة مرتفعة العائد وعقب ارتفاع نسبة التضخم، واكمل الخبير المصرفي، بانة لا تقل شهادة البنك المركزي في الوقت الحالي عن 18% وعبر البنوك الحكومية وذلك سيكون تزامنا مع قراره والذى سيكون مرتقب من الجميع في اجتماع لجنة السياسة النقدية في يوم الخميس المقبل والذى سيكون بهدف توفير عائد حقيقي على المدخرات الخاصة بالعملاء وفوق معدل التضخم.



شارك الموضوع


خلال الايام الماضية فقد توقع مصرفيون، بأن يلجأ البنك المركزي المصري في خطوة جديدة الي طرح شهادة مرتفعة العائد من جديد من خلال البنك الأهلي المصري وبالاضافة انها ستكون في بنك مصر، وكأحد الكروت المتاحة في الوقت الحالي بيده والتى ستكون من اجل كبح جماح التضخم وبخاصة مع قرب التوصل الي اتفاق مع صندوق النقد الدولي وبأن هناك احتمالات كبري بشان خفض قيمة الجنيه.

مفاوضات مصر مع صندوق النقد الدولي

egy-news.net

وقد كان مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي، جهاد أزعور، فقد قال في مقابلة تليفزيونية والتى جاءت مع قناة العربية أمس، بإن مفاوضات الحصول على تمويل جديد فهى مستمرة حتى الآن مع مصر، والأمور في الوقت الحالي تتقدم حسب الجدول وبشكل كما هو موضوع.

وقد أضاف جهاد أزعور من خلال المقابلة التليفزيونية، بأن ارتفاع أسعار الفوائد في مصر فهو مرتبط بقفزات التضخم، ولذلك فإن السياسات النقدية الخاصة بالبنوك المركزية فقد تلجأ فى الوقت الراهن لرفع الفوائد بأى شكل لتحجيم التضخم، و هو يعد في الوقت الحالي أولوية كبري لجميع البلدان وبما فيها دول المنطقة .

طرح شهادات مرتفعة العائد

وقد جاء خلال الشهور الماضية، وقد كان البنك المركزي المصري، قد اعطي اوامر و سمح الي البنك الأهلي المصري، وبالاضافة الى بنك مصر بطرح شهادة مرتفعة العائد والتى جاءت بفائدة مرتفعة و بنسبة 18%؜ سنويا وأجل عام واحد فقط، وذلك كان في يوم 21 مارس الماضي وفي محاولة من البنك المركزي المصري الي كبح جماح التضخم وبالاضافة الى وجود عائد حقيقي على مدخرات العملاء، وذلك جاء قبل أن يوقف العمل بها بشكل رسمي من خلال نهاية يونيو الماضي وعقب جميع مبلغ وبإجمالي حصيلة نحو 750 مليار جنيه.


يوم الخميس هيحصل استعدوا لطرح شهادات 18 بالمئة من جديد في البنك الأهلي وبنك مصر




وقد قال الخبير المصرفي، محمد بدرة، ، بإنه من الضروري فى الوقت الراهن بأن يلجأ البنك المركزي المصري الي طرح شهادة مرتفعة العائد وعقب ارتفاع نسبة التضخم، واكمل الخبير المصرفي، بانة لا تقل شهادة البنك المركزي في الوقت الحالي عن 18% وعبر البنوك الحكومية وذلك سيكون تزامنا مع قراره والذى سيكون مرتقب من الجميع في اجتماع لجنة السياسة النقدية في يوم الخميس المقبل والذى سيكون بهدف توفير عائد حقيقي على المدخرات الخاصة بالعملاء وفوق معدل التضخم.

موعد اجتماع البنك المركزي المصري المقبل

egy-news.net

ومن المتوقع بأن يعقد البنك المركزي المصري اجتماع لجنة السياسة النقدية في يوم الخميس المقبل 22 سبتمبر وذلك سيكون لبحث مصير الفائدة، وفي ثاني اجتماع للجنة السياسة النقدية وذلك بعد تولي حسن عبد الله منصبه، والذى جاء بمنصب كــ قائم بأعمال محافظ البنك المركزي.

وقد أوضح بدرة بأن العائد على مدخرات العملاء في الوقت الحالي في البنوك فهو بالسالب ولا يتماشى نهائيا مع التضخم المرتفع وهو الامر والذى يجعل قيمة الاستثمار في البنوك تعد غير جاذبة وقد يقع البعض من العملاء تحت محاولات نصب من عدد من الــ (مستريح).

معدل التضخم في مصر

و قد وصل معدل التضخم السنوي في مصر وبشهر أغسطس الماضي إلى نسبة قدرت بنحو 16.7%، وهو مستوى سجل لم يسجل منذ سنوات، ووفقا الي بيانات البنك المركزي، وقد جاء ومتخطيا مستهدفات البنك المركزي المصري للتضخم والتى جاءت وعند 7% وبزيادة أو نقصان بنحو 2% من خلال الربع الرابع من العام 2022.


وكما انة قد صعد معدل التضخم السنوي وفي المدن ومن خلال شهر أغسطس الماضي إلى نسبة بلغت نحو 14.6% ومقابل 13.6% في شهر يوليو، ووفقا الي بيانات الجهاز المركزي المصري للتعبئة العامة والإحصاء في مصر.




حمل ابلكيشن اخبار مصر اندرويد حمل ابلكيشن اخبار مصر اندرويد